newhope

منتدى أمل جديد يعيد الأمل ويبثه إلى كل من فقده.أمل جديد في الغد.أمل جديد لكل من عنده هدف في الحياة يسعى وراء تحقيقه.الحياة أفضل مع كل أمل جديد


    اصعب اسئلة قد تواجهها

    شاطر
    avatar
    Mohamed Mansour

    عدد المساهمات : 455
    نقاط : 18232
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 26/10/2008
    العمر : 28

    بطاقة الشخصية
    نبذة :

    اصعب اسئلة قد تواجهها

    مُساهمة من طرف Mohamed Mansour في الخميس أكتوبر 30, 2008 3:57 pm

    هل لديك الجرأة للإجابة عنها؟؟

    دعنا نرى


    (( لماذا يصعب علينا قول الحقيقة ))



    بينما لا يوجد أسهل من قول الباطل؟؟؟؟؟

    . . . لماذا نشعر بالنعاس ونحن نصلي . . .

    ولكننا نستيقظ فجأة ونشعر بالنشاط فور انتهائنا من الصلاة ؟؟؟؟؟

    لماذا نسهر الليل كل يوم من اجل مباراة في كرة قدم او مشاهدة فيلم او مجالسة صديق

    ولا نسهر بقراءة القران او الصلاة

    لماذا نستيقظ مبكرا من اجل العمل

    ولا نستيقظ من اجل صلاة الفجر

    لماذا نخشي مراقبة الناس

    و لا نخشي مراقبة الله

    لماذا ننفق الاموال الكثيرة للمتع و الرحلات مع انها زائلة

    ونبخل بالصدقات علي الفقراء مع انها باقية

    . . . لماذا يصعب علينا الكلام عن الله تعالى وأمور الدين . .

    ويسهل علينا الكلام عن باقي الأشياء ؟؟؟؟؟

    . . لماذا نقول أننا نحب الله . .

    ونحن نعصيه . . ؟؟

    ونقول أننا نكره الشيطان
    ونحن مطيعين له ومطأطئين رؤسنا لجنده

    لماذا نحس بالملل عند قراءة مقال . . . ديني
    ونشعر بالفضول عند قراءة مقال عن أي شيء آخر ؟؟؟؟؟

    لماذا نمسح الرسائل الإلكترونية . . . التي تتحدث عن الأمور الدينية . . .

    ونقوم بإعادة إرسال الرسائل العادية ؟؟؟؟؟

    لماذا نحب سماع الأغاني بسياراتنا. . . . . . . ؟؟
    ! ! ! ونكره سماع القرآن فيها . . .

    لماذا نرى أن المساجد أصبحت مهجورة
    . . . . . وأن المقاهي والإستراحات والملاهي أصبحت عامرة ؟؟؟؟؟

    ! لماذا لا نحب الذي ينصحنا ويريد لنا الجنة. . ! ؟؟؟ ونبتعد عنه
    ونحب الذي يقودنا إلى الهلاك ونتقرب منه وإذا فقدناه نبحث عنه ؟؟؟

    لماذا نذكر عيوب الناس
    وننسى عيوبنا

    لماذا نبكي من اغنية صد وهجر ولوعة
    ولا نبكي من خشية الله

    لماذا نغضب إذا أنتهكت حرماتنا ولو بكلمة. . ؟؟
    ! ! ! ولا نغضب من إنتهاكنا لحرمات الله . . . . . . . . ! !

    فكر بالأمر

    هل ستفكر فيما قرأت ملياً ؟؟
    هل ستحاول أن تغيّر حالك . . ؟؟

    أم ستكون امعة وتقف ببغاءاً تردد وتتبع غيرك ولا تعرف ان تقود أحداً حتى نفسك

    وهل سترسل هذه الرسالة لأصدقائك ؟؟؟؟؟

    أم أنك ستتجاهلها وتعاملها كأي
    رسالة دينية أخرى ؟؟؟؟؟

    ضع شيئاً واحداً في بالك فقط هو أن
    الله يراقبك
    وستموت وحدك
    وسوف تسأل وحدك
    وستبعث وحدك
    وستدخل الجنة أو النار وحـــــــــــدك
    فمالك ومال للناس ماذا يفعلون
    إنج بنفسك

    فطالما حرصت فيما فات أن تلبي رغبات نفسك
    فمؤكد لو ان نفسك تتحدث لقالت
    أرجوك لا تلقيني في النار

    دعنا نر إن كان باستطاعة الشيطان أن
    يتصدى لشيء كهذا هذه المره
    عندما تصلك هذه الرسالة ، قم بالدعاء
    للشخص الذي أرسلها لك
    لن يكلفك الدعاء شيئاً بل سيأتيك
    بالثواب الجزيل
    فهناك ملك إذا دعوت لاحد بظهر الغيب
    : ردد وراءك وقال
    ولك مثل ذلك

    فهل ستفعل . . ؟؟

    دعنا نستمر بالدعاء لبعضنا البعض

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

    استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم واتوب إليه
    avatar
    *HMR*LOVER*
    Admin

    عدد المساهمات : 446
    نقاط : 18403
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 02/10/2008

    بطاقة الشخصية
    نبذة :

    رد: اصعب اسئلة قد تواجهها

    مُساهمة من طرف *HMR*LOVER* في الجمعة أكتوبر 31, 2008 10:00 pm

    يصعب قول الحقيقة لأن الفطرة قد غطت بالمعاصي والذنوب والشهوات قد غطت بالأهواء والسعي وراء الدنيا الفانية
    غطت لأن الله والجنة والنار قد خرجت من معادلة كثير من الناس (إلا من رحم الله) وأصبحت كل حسابات الناس مادية بحتة
    يحسبونها بالمال والمكسب الدنيوي ونسو أن الكسب الحقيقي في الأخرة دار الجزاء ليس في الدنيا الفانية المنتهية
    نسو أو تناسو (لأنهم يعلمون أنهم ميوتون لا محالة) تناسو الموت الذين يعلمون يقينا أنه أتي لا محالة ظل يهربون منه ويبتعدون عن من تكلم عنه لأن هذا الكلام يزعجهم ويعذبهم ويزيل لذة شهواتهم ومتاعهم الدنيوي
    أجل فإن تذكرة الله والموت يعتبر عذابا للقلوب العاصية وليعوذ بالله نعم فأنت تذكره بعذابه القادم (إن لم يتب)
    فهذه القلوب لم تذق حلاوة الإيمان الذي إذا ذاقها فرد لا يقبل أبدا بمتعة غيرها ولا بإنس إلا بالله فكما قال نصر الدين طوبار في أحد تواشيحه (يا غافر الذنب العظيم وقابلا للتوب قلب تائب ناجاك *** رباه ها أنا ذا خلصت من الهوى وأستقبل القلب الخلي هواك وتركت أنسي بالحياة ولهوها ولقيت كل الأنس في نجواك ونسيت حبي وأعتزلت أحبتي ونسيت نفسي خوف أن أنساك ذقت الهوى مرا ولم أذق الهوى حلوا قبل أن أهواك)
    وترى الفطرة السليمة في الأطفال تجدهم لا يعرفون سوى الحقيقة لا معنى للكذب أو الخداع قلوب طاهرة صافية وللأسف يحولها المجتمع والبيئة المحيطة من حولها (إن كانت فاسدة) إلى قلوب سوداء غطت الفطرة فعلى الفرد أن يتوب من الذنوب وينقي قلبه من الأهواء والمعاصي ليعود إلى فطرته التي فطرها الله عليها ويتبع أسلوب (التخلية قبل التحلية) وهو أن يخلي قلبه من الذنوب والمعاصي والأهواء والشك والنفاق والكبر وكل أمراض القلب قبل أن يلتزم ويذوق حلاوة الإيمان
    فخير مثال على ذلك حيث الرسول صلى الله عليه وسلم: (تعرض الفتن على القلوب عرض الحصير، فأي قلب أنكرها نكتت فيه نكتة بيضاء، وأي قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء حتى يصير القلب على قلبين: أبيض مثل الصفا لا يضره فتنة ما دامت السماوات والأرض، والآخر أسود مربد كالكوز مجخًيا، -وأمال كفه- ، لا يعرف معروفًا، ولا ينكر منكرًا؛ إلا ما أشرب من هواه.)
    فلا كلام أبلغ بعد كلام الرسول صلى الله عليه وسلم ولا كلام يفسر كيف تغطى القلوب بالسواد أثر الهوى والمعصية
    وإنشاء الله ويعيننا على أن نورد شرح هذا الحديث الرائع البليغ لبعض الشيوخ الكبار لما فيه من معاني عظيمة
    اللهم أجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه اللهم أهدنا وأهدي بنا يا رب طهر قلوبنا اللهم أمين اللهم أمين.


    _________________
    عيش حياتك بما فيهـــــــــــا ولاتـخف من ساكنيهـــــــا

    ولا تستسلم وتيأس وتنهزم وكـن انـت البـطل فيهـــــــا

    ان كان الناس ذئبـــــــــــــــــا فـكـن انـت الاسـد فيهــــــا

    وان كـــــــانت حربـــــــــــــــــا عـليـك ان تكـون حاميهــــا

    وان كـــــــانت سلمــــــــــــــا فـكـن انـت بـاديهــــــــــــــا

    فلو كــانت الكرامة او الـموت فمت موفوع الراس فيهــــا

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 23, 2018 9:42 am