newhope

منتدى أمل جديد يعيد الأمل ويبثه إلى كل من فقده.أمل جديد في الغد.أمل جديد لكل من عنده هدف في الحياة يسعى وراء تحقيقه.الحياة أفضل مع كل أمل جديد


    في رمضان.. صم عن إهدار وقتك

    شاطر
    avatar
    Mohamed Mansour

    عدد المساهمات : 455
    نقاط : 18347
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 26/10/2008
    العمر : 28

    بطاقة الشخصية
    نبذة :

    في رمضان.. صم عن إهدار وقتك

    مُساهمة من طرف Mohamed Mansour في الجمعة أغسطس 21, 2009 3:55 am



    في رمضان.. صم عن إهدار وقتك





    شهر رمضان فرصة سنوية مهمة لضبط حياتنا واكتساب المزيد من السلوكيات الإيجابية، ومن أهم تلك السلوكيات سلوك الحفاظ على الوقت واستغلاله أفضل استغلال ممكن، إليك بعض النصائح التي ستساعدك على الحفاظ على وقتك والتقليل من الأوقات المهدرة لأقل حد ممكن.


    1 - حدد برنامجك:


    لكل منا أهداف محددة يريد تحقيقها والوصول إليها في رمضان، لذا يجب أولا أن يقوم كل شخص بتحديد أهدافه في هذا الشهر الكريم بدقة ووضوح، ولا تنس أن تكون تلك الأهداف واقعية – محددة بوقت – مرنة – قابلة للتحقق.


    أمثلة لأهداف رمضانية:


    * ختم القرآن الكريم.


    * حفظ 5 أجزاء من القرآن.


    * أداء صلاة التراويح كاملة كل يوم.


    * صلة الرحم وزيارة الأقارب.


    * قم بتقسيم الأهداف إلى وسائل:


    توجد مجموعة من الوسائل المختلفة لتحقيق كل هدف، ويجب أن تكون الوسائل واقعية مع وجود قدر من الابتكار والإبداع بها.


    على سبيل المثال: لتحقيق هدف ختم القرآن، ينقسم المصحف الشريف إلى حوالي 604 صفحات، إذا قمنا بتقسيم عدد الصفحات على عدد أيام الشهر يصبح لدينا 20 صفحة ينبغي قراءتها يوميا أي جزء كامل من القرآن، ومع وجود 5 صلوات في اليوم يستطيع الإنسان قراءة 4 صفحات عقب كل صلاة؛ وبذلك يستطيع ختم القرآن الكريم، ويمكن زيادة عدد الصفحات في حالة الرغبة بختم القرآن أكثر من مرة.


    2 - قم بوضع خطة زمنية:


    لكي يتم تنفيذ تلك الوسائل يجب أن يتم التخطيط لتنفيذها في أوقات محددة حتى لا تصبح مجرد أحلام على ورق، وتحديد الوقت الذي يستغرقه تحقيق كل مهمة.


    3 - حدد أولوياتك:


    ابدأ بتنفيذ أهم الأعمال أولا ثم المهم ثم الأقل أهمية، فلا يعقل على سبيل المثال أن يقرأ الإنسان القرآن في حين أنه لم يقم بأداء الفريضة، وإنجاز المهام الكبيرة يجعل الإنسان يشعر بالراحة النفسية، ولتسهيل الأمر ينبغي تقسيم الشهر إلى أسابيع والتخطيط لكل أسبوع قبل بدايته والحرص على استغلال جميع ساعات اليوم.


    ولتنظيم الوقت وتحديد الأولويات بشكل أفضل هناك طريقة "ستيفن كوفي" الشهيرة التي يطلق عليها مربعات تنظيم الوقت:


    وتعني أن نقسِّم الأنشطة التي تنتظرنا أو نتوقع القيام بها على حسب أهميتها، وحسب السرعة المطلوبة بها إلى أربعة أقسام (مربعات) كالتالي:


    المربع الأول.. أنشطة مهمة وعاجلة: وهي الأعمال المطلوبة على وجه السرعة ولا تحتمل التأجيل.. مثل: الأزمات، والأعمال المطلوب تسليمها فورا، وبعض المكالمات التليفونية المهمة.


    المربع الثاني.. أنشطة مهمة وليست عاجلة: مثل التخطيط للمستقبل، الاهتمام بالصحة وممارسة الرياضة واكتساب الثقافة والمعرفة، والاهتمام بشؤون الأسرة والأصدقاء.. وغيرها.


    المربع الثالث.. أنشطة عاجلة وليست مهمة: كالرد على المكالمات التليفونية العادية والخطابات سواء الشخصية أو المتعلقة بالعمل، أو مشاهدة البرامج التليفزيونية والمباريات الرياضية.


    المربع الرابع.. أنشطة غير عاجلة وغير مهمة: مثل معظم المكالمات التليفونية وأنشطة الترفيه وإضاعة الوقت.. كالتليفزيون وممارسة ألعاب مثل الدومينيو أو حتى ألعاب الكمبيوتر … وغيرها.


    4 - استفد من الأوقات البينية:


    يوجد كم هائل من الأوقات البينية غير المستغلة في حياتنا، فإذا كنت موظفا فلا تدع فترات السكون والراحة تمر دون ذكر الله، فالكثيرون غافلون عن هذا الأمر، ويكفي أن نتذكر نصيحة الرسول صلى الله عليه وسلم لأحد الصحابة عندما قال له إن شعائر الإسلام قد كثرت عليه فأجابه الحبيب: "لا يزال لسانك رطبا بذكر الله"، إنه استغلال ممتاز للوقت الميت، إن جازت هذه التسمية.


    وبالنسبة لربات البيوت يصبح استغلال الأوقات البينية عاملا مهما لتعظيم الاستفادة من رمضان، فإلى جانب أن رعايتها لبيتها وأسرتها هو عبادة عظيمة سوف يجازيها الله عنها خيرا؛ فإن استغلالها للأوقات البينية يصبح ضروريا لإتاحة الفرصة أمامها للاستفادة من شهر رمضان علي الوجه الأكمل، فلا يزال لسانك رطبا بذكر الله. فذكر الله كنز يغفل عنه الكثيرون


    _________________
    لا تثق في شمس الشتاء..
    بل ثق في أخ لم تلده أمك ولكن ولدته الدنيا..
    ولو يوم ضاق صدرك وملأ الهم قلبك..
    تأكد أن اجمل ما في الزهرة الرحيق..
    واجمل ما في الدنيا الصديق..

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 16, 2018 12:08 pm